{{TITLE}}

قصه محارم ليلي الهايجه
تبدأ القصه في احد احياء القاهره الكبري وبمعني اصح في احدي حواريها وفي منزل يتكون من غرفه وصاله اعيش انا كوثر 18 سنه وعماد 17 سنه وابي 42 سنه وامي 35 سنه انا واخي علي سرير وامي وابي بالطبع علي سرير لم افكر ابدا في مني كلمه نيك او كلمه كس او حتي زبر الكلام الذي اسمعه غصب عني بموجب السكن الذي انا فيه وفي مره سالت ابي علي معني كلمه وبالتحديد كلمه كس رد وهو يضحك اسالي *** ومرت الايام وبدات اسهر لاذاكر دروسي كنت اجد مانعا كبيرا في سهري من امي وابي اتت عليه اوقات يضربني فيها حتي انام وفي يوم لحظه ………… اخي دائما ينام من الساعه العاشره لقد كان مجتهدا دراسيا ويسمع كلام ابي ………… اكمل اليوم لانه يوم لاينسي ضربني ابي بشده حتي انام ومن شده الضرب تورمت قدمي ونمت قليلا ولني قمت علي الام في قدمي ولكن الاه لم تخرج مني خرجت من صوت ممحون شديد الشرمطه تمالكت نفسي حتي اعرف ما يحدث وفوجئت بل صعقت عندما رايت ابي عاري تماما وامي تتاوه ولا يظهر منها غير صوتها احسست ان ابي يقتلها ولكني توقفت عندما سمعت صوتها يقول لابي نكني جامد اه زبرك حلو وهو يطلع وينزل في قوه ويقولها كسك وسع وهيه تقوله من زبرك يا حبيبي ومن شده التعب نمت ومر اليوم وبداءت اعرف معني كل كلمه من اصحابي من الشارع ومن حسن حظي ان اني كنت في الصف الثالث الاعدادي ودرسنا الزبر والكس وكل شئ بداءت احب الموضوع ولكني مع من امارس مع من امارس فكرت كتير قوي قوي وبداءت بالسحاق مع زميلتي وكان الطلب مني يبداء الموضوع عندما كنا في احد المحلات للملابس واشترينا بضي ودخلت لتقيسه ودخلت معها حتي اعطها راي ولما دخلنا وخلعت ملابسها ووجدتها بالسنتيان زهلت ولم اصدق عيني عمدها بزاز مش ممكن حل من علي حبل المشنقه ومن غير ان امسك نفسي لقيت ايدي علي صدرها ولم اجد اعتراض كل اللي قالته مش دلوقتي اشترت الباضي وذهبنا الي المنزل وفي الطريق كانت تحاول جس هههي فوضعت اصبعها الاوسط في طيزي مرتين بعبصتني ماابدتش اي اهتمام لما روحنا قالتلي تعالي البيت عندنا فاضي ولما دخلت الاوضه عندها كانت ضيقه جدا جدا لدرجه انها واخده نصف سرير مش سرير وده ساعد في ان انا فضلنا نخبط في بعض وفضلت تحك فيا وتبعبص فيا زي ما هيه عايزه وفعلا بداءنا في مص الشفايف وتاكدت انها شرموطه جدا جدا جدا لفوق ما تتخيلوا كانت تمص شفايفي وكانها تعرههي من زمان وتمارس الجنس من زمان جدا وقلعتني هدومي كلها ونزلت علي
1 / 2
كسي وطبعا سالتني السؤال الي لازم تساله لاي بنت انتي مفتوحه ولا لا طبعا رديت بكل سرعه لا قالتلي تحبي طبعا تردتت وقولتلها لا قالتلي انتي فيكي ميزه عني انك مش مختونه طبا قالتها بطريقه زادت من هياجي واللي زاد من هياجي اكتر وضه يدها علي بظري الذي اتنفض فجاءه بعد ان كان نائما لفتره طويله لم تتركني صديقتي الا وانا ارتعش وقاتللي دورك ولكن دورك هايخد وقت طويل عشان انا مختونه طبعا لاقيت عندها كس بس لا بضر والشفايف صغيره جدا جدا جدا جدا جدا بدات في الحس كما فعلت معي لم اكن مبسوطه ولكن بعد ربع ساعه من الحس والمص احسست بالعسل ينزل علي قالتلي اهو بداءت كنت اشرب العسل وفي قمه المص وانا غرقانه بعسلها عكست مع الموضع واصبحنا في وضعيه 69 وبداءت في الحس لكسي مره اخري ولكن هذه المره كانت احلي وبداءت تخرج الاصوات منا واصوات المحن ولم يقطعنا سوي صوت امها التي كانت في السوق وجاءت في الحال ولم نكمل ما بداءنا قالتلي البسي بسرعه
2 / 2

من فضلك قم بتسجيل الدخول أو التسجيل في الموقع لإضافة تعليق.

Online Visitors:


بزاز خالتيرقصسكسقصص سكس فى المصيفسكس نيك الامقصص نيك الخالةشرموطة سوريةنيك ممرضة مصريةنكت اميبعبصتنيقصص نيك عائلىقصص نيك محارم عربيقصص نيك محارم عربيمتعهنكت اختىقصص سحاقياتبينيك امهجوردى المراهققصص سكس شذوذنكتهاسكس الجارهاليسون تايلورقصص لحس الكسنكت اختىسكس أسبانيروايات جنسيهاخت مراتيشرموطة سوريةقصص سحاق عنيفقصص نيك عائلىقصص محارمام تنيك ابنهاافا ادامزافلام سكس مترجمةسكس 2أنجيلا وايتشرموطة سودانيةاخت مراتيسكسنيك زوجتيقصص نياكةقصص سكس شذوذarabneekبزاز اميام تنيك ابنهاجوردى المراهقكس مراتيبزاز اختىسكس دياثهطيز زوجتيقصص نياكةقصص سكس محارم حقيقيةاخت مراتيقصص نيك مطلقاتنيك الامسكس صدفهجوردى المراهقاحلي قصص سكس محارمنيك زوجتيسكس الاخت الكبيرهقصص سكس فلاحينقصص سكس محارم اب وبنتهقصص حب سكسقصص محارم امنيك الامبزاز اختىقصص سكس فى المصيفقصص سكس محارم طويلةقصص هيجانقصص سحاق عنيفقصص سكس دياثةقصص سكس لوطقصص سحاقياتقصص نيك كسمساج مثيراحلي قصص سكس محارم